تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


  شبكة فاهم التعليمية > شرح فيديو لدروس المرحلة المتوسطة > الصف الثاني متوسط > مواد التربية الإسلامية


ملخص + حل اسئلة كتاب الحديث - ف1

شرح دروس التربية الاسلامية للصف الثاني متوسط


ملخص + حل اسئلة كتاب الحديث - ف1

الحديث الأول : شعب الإيمان التقويم: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " الْإِيمَانُ بِضْعٌ وَسَبْعُونَ أَوْ بِضْعٌ وَسِتُّونَ شُعْبَةً, فَأَفْضَلُهَا

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

  #1  
قديم 09-26-2016, 07:10 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
R0o0t2 ملخص + حل اسئلة كتاب الحديث - ف1

الحديث الأول : شعب الإيمان
التقويم:
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " الْإِيمَانُ بِضْعٌ وَسَبْعُونَ أَوْ بِضْعٌ وَسِتُّونَ شُعْبَةً, فَأَفْضَلُهَا قَوْلُ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ, وَأَدْنَاهَا إِمَاطَةُ الْأَذَى عَنْ الطَّرِيقِ, وَالْحَيَاءُ شُعْبَةٌ مِنْ الْإِيمَانِ " .
تعريف
الإيمان : قول باللسان واعتقاد بالقلب وعمل بالجوارح
الحياء : خُلق يبعث على فعل الحسن وترك القبيح

من أمثلة شعب الإيمان المتعلقة بقول اللسان : الدعاء , الاستغفار , قراءة القرآن
من أمثلة شعب الإيمان المتعلقة بعمل القلب : الخوف , الرجاء , التوكل
من أمثلة شعب الإيمان المتعلقة بعمل الجوارح : الصلاة , الزكاة , إماطة الأذى

التقويم :
س1: الحياء هو خلق أمة محمد , اذكر ثلاثاً من ثمرات الحياء .
ج/ ثمرات الحياء هي : - القرب من الله
- يزيننا عند الناس
- لا يأتي إلا بخير حيث يقودنا إلى فعل الحسن وترك القبيح .

س2: الإيمان يزيد وينقص , وضح بأي شيء تكون زيادته ونقصانه ؟
ج/ يزيد بالطاعة وينقص بالمعصية .

س3: استنبط الفائدة من الاقتصار على ذكر الله كلمة التوحيد وإماطة الأذى والحياء فيه الحديث دون غيرها
ج/ كلمة التوحيد هي أعلى الشعب وأفضلها وبها يدخل الإنسان في دين الإسلام . إماطة الأذى هي أقل شعب ودرجات
الإيمان والحياء أحد أهم شعب الإيمان . وهنا تنوعت شعب الإيمان مابين قول اللسان واعتقاد القلب وعمل الجوارح




lgow + pg hszgm ;jhf hgp]de - t1

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-26-2016, 07:11 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث الثاني- فضل طلب العلم .
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا ، سَهَّلَ اللهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ " .
عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ أَبِي سُفْيَانَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولُ اللَّهِ يقول : " مَنْ يُرِدْ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا ‏يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ " .


ثمرات العلم على صاحبه في الدنيا : يورث خشية الله , يهذّب النفوس , اكتساب الفضائل والآداب
ثمرات العلم على صاحبه في الآخرة : رفع الدرجات , نور له في الآخرة , طريق يوصله إلى الجنة
آداب يجب أن يتحلّى بها طالب العلم وهي : الإخلاص , الصبر , التواضع , قوة الإرادة , العمل بالعلم وتعليمه .

التقويم :
س1: في ضوء ما درست بيّن أثر العالِم على الناس .
ج/ كفضل القمر ليلة البدر على سائر الكواكب , ينير لهم دروبهم .

س2: اعقد مقارنة بين منافع العلم ومنافع المال .
ج/ أن العلم ميراث الأنبياء والمال ميراث الملوك والأغنياء - أن العلم يرافق صاحبه حتى في قبره والمال يفارقه بعد موته إلا ما كان من صدقة جارية - أن صاحب المال قد يصبح معدماً فقيراً بين عشية أو ضحاها والعلم لا يخشى عليه الفناء إلا بتفريط صاحبه - أن المال يدعو الإنسان للدنيا والعلم يدعوه لعبادة ربه - أن المال قد يكون سبباً في هلاك صاحبه فكم أختطف من الأغنياء بسبب مالهم !! أما العلم ففيه حياةٌ لصاحبه حتى بعد موته - سعادة العلم دائمة وسعادة المال زائلة.

س3: هل يشترط لتحقيق الوعد المذكور في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن يصبح الإنسان عالماً ؟ ولماذا ؟
ج/ لا .. لا يشترط أن يكون عالماً .. لأن على كل إنسان أن يسعى لطلب العلم والوعد يتحقق بطلب العلم والسعي له

أسئلة عامة
س1: اختر الإجابة الصحيحة فيما يلي :
- أصل الإيمان هو: ( لا إله إلا الله ، إماطة الأذى عن الطريق ، الحياء ) .
- من أمثلة شعب الإيمان المتعلقة بقول اللسان: ( إكرام الضيف ، الدعاء والذكر ، الإيمان باليوم الآخر ) .
- الإيمان هو : ( اعتقاد القلب ، قول اللسان ، اعتقاد القلب وقول اللسان وعمل الجوارح ) .
- الحياء الشرعي هو : ( البعد عن المعاصي حياءً من الله ، ترك الإجابة عن سؤال ما خجلاً من الناس ، ترك الأمر بالمعروف حياءً من الأصدقاء )
- " بضع " هو عدد بين : ( الثلاثة إلى الستة ، الثلاثة إلى السبعة , الثلاثة إلى التسعة ) .

س2: لماذا كانت " لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ " أعلى شعب الإيمان ؟
ج/ لأنها أصل التوحيد وبها يدخل الإنسان في دين الإسلام .

س3: ورد في سورة الأنفال آية تدل على أن الإيمان يزيد وينقص, اذكرها .
ج/ قال تعالى:﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾

س3: ما العلاقة بين الإيمان والعلم ؟
ج/ علاقة تكامل فكلما زاد العلم , زاد الإيمان .وكلما ازداد الإنسان علماً ازداد يقينًا ومعرفة وخشية لله عز وجل , فالعلم يهدي إلى الإيمان ويقوي دعائمه، والإيمان يدعو إلى العلم ويرغّب فيه .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-26-2016, 07:15 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث الثالث : الخوف والرجاء
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " لَوْ يَعْلَمُ الْمُؤْمِنُ مَا عِنْدَ اللَّهِ مِنَ الْعُقُوبَةِ مَا طَمَعَ بِجَنَّتِهِ أَحَدٌ , وَلَوْ يَعْلَمُ الْكَافِرُ مَا عِنْدَ اللَّهِ مِنَ الرَّحْمَةِ مَا قَنَطَ مِنْ جَنَّتِهِ أَحَدٌ "

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بِنْ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " الْجَنَّةُ أَقْرَبُ إِلَى أَحَدِكُمْ مِنْ شِرَاكِ نَعْلِهِ ، وَالنَّارُ مِثْلُ ذَلِكَ "

معاني الكلمات:
قنط : يأس
الشراك : السير الموجود أعلى النعل " الحذاء "

تعريف :
الخوف : هيبة في القلب لله سبحانه وتعالى , مع الخضوع والتذلل
الرجاء : الطمع في كرم الله وفضله

إضافات هامة :
- التهاون بشيء من المعاصي قد يكون سبباً للعقوبة .
- لا احتقر شيئاً من المعروف فربما يكون سبباً لدخول الجنة .
- الرجاء الكاذب : هو أن تعصي الله وترجو رحمته من غير توبة وهذا غرور .
- الخوف الحقيقي من الله : هو الذي يمنع صاحبه من ارتكاب المحرمات فلا يترك الصلاة ولا يخون ولا يسرق ولا يزني.
- يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف من عذاب الله ورجاء رحمته .


التقويم:
س1: يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف و الرجاء , وضح دلالة الحديث على ذلك ؟
ج/ يرجو رحمة ربه فلا يقنط ويخاف ذنوبه فلا يأمن عذاب الله .. أي أن يوازن المرء في حياته بين الخوف من عذاب الله ورجاء رحمته حتى لا يقنط من رحمته فيشدد على نفسه ولا يعتر بعظم رحمة الله فيتهاون بالمعاصي .

س2: بم شبه الرسول قرب الجنة والنار ؟ وعلام يدل ذلك ؟
ج/ بشراك النعل .. ويدل ذلك على شدة اقتراب الجنة لمن أطاع الله واتبع أمره , وشدة اقتراب النار لمن عصاه وخالفه .

س3: إذا دعتك نفسك لأمر سوء فهل تُذكِّرها برحمة الله أم بعقوبته ؟ ولماذا ؟
ج/ أذكِّرها بعقوبة الله ..لأنه إذا ذكرتها بعقوبة الله تخاف النفس وتمتنع عن فعل المعاصي .

س4: بيّن ضدّ كل من ؟
العقوبة : المكافأة والمغفرة
القنوط : الأمل والتفاؤل

س5: بم اشتهر الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه ؟
ج/ هو أول من جهر بالقرآن الكريم أمام الكفار بمكة , وهاجر الهجرتين وشهد بدراً والمشاهد كلها مع رسول الله وهو صاحب نعل رسول الله , كان يلبسه إياها إذا قام , كان حسن الصوت بالقرآن , قال عنه : من أحبّ أن يقرأ القرآن غضّاً كما أُنزل فليقرأه على قراءة ابن أم عبد , وكان رضي الله عنه إذا هدأت العيون قام فُسمع له دويٌّ كدويِّ النحل
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-26-2016, 07:16 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث الرابع- حسن الظن بالله ..
عَنْ جَابِرٍ بِنْ عَبْدِ الله الأَنْصَارِيُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولُ اللَّهِ قَبْلَ مَوْتِهِ بِثَلاثٍ , يَقُولُ : " لا يَمُوتَنَّ أَحَدُكُمْ إِلا وَهُوَ يُحْسِنُ الظَّنَّ بِاللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ "
معاني الكلمات:
يحسن الظن بالله : يعتقد أنه يرحمه ويعفو عنه

من الأمثلة على حسن الظن بالله :
- أن العبد إذا دعا الله عز وجل ظنّ أن الله سيستجيب دعاءه .
- وإذا أذنب واستغفر ظنّ أن الله سيغفر له
- وإذا عمل صالحاً ظنّ أن الله سيقبل عمله ويجازيه خيراً
من الأمثلة على سوء الظن بالله :
- أن العبد يعمل الطاعات ويظن أن الله لن يقبلها منه فيقنط من رحمته
- أن العبد إذا دعا الله عز وجل ظنّ أن الله لن يستجيب دعاءه .
- وإذا أذنب واستغفر ظنّ أن الله لن يغفر له
- وإذا عمل صالحاً ظنّ أن الله لن يقبل عمله ولن يؤجره

إضافات هامة :
- سوء الظن بالله علامة على الجهل به , ويؤدي إلى الإكثار من المعاصي , أو التشديد على النفس .
- كلما كان العبد حسن الظن بالله وحسن الرجاء فيما عنده , لم يُخيّب الله أمله , ولم يضيّع عمله .
- حسن الظن بالله إن حمل على العمل الصالح وحثّ عليه فهو صحيح , وإن دعا إلى البطالة والانهماك في المعاصي فهو غرور .
التقويم:
س1: أعد صياغة تعريف ( حسن الظن بالله ) بأسلوبك .
ج/ هو اعتماد الإنسان المؤمن على ربِّه في أموره كلها ، و يقينه الكامل و ثقته التامة بوعد الله و وعيده ، و اطمئنانه بما عند الله ، وعدم الاتكال المطلق على تدبير نفسه و ما يقوم به من أعمال .

س2: كيف يُحسِّن المسلم ظنه بالله عز وجل ؟

ج/ من خلال معرفته بربه ، فكلما زادت معرفة الإنسان بالله ازداد حُسن ظنه به .

س3: استخرج ثلاثاً من فوائد الحديث .
- سوء الظن بالله علامة على الجهل به , ويؤدي إلى الإكثار من المعاصي , أو التشديد على النفس .
- كلما كان العبد حسن الظن بالله وحسن الرجاء فيما عنده , لم يُخيّب الله أمله , ولم يضيّع عمله .
- على المسلم أن يرجو رحمة الله وعفوه في حياته وعند مماته .

س4: بيّن علاقة هذا الحديث بالحديث القدسي : " أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي .... "
ج/ كلاهما يدعوان إلى حسن الظن بالله والذي يحمل المرء على العمل الصالح .

س5: اذكر ثلاثاً من فضائل الصحابي الجليل جابر بن عبد الله رضي الله عنه .
ج/ كان مفتي المدينة في زمانه , لم يتخلف عن رسول الله في غزوة قط عدا بدراً وأُحداً منعه والده من أجل البقاء عند أخوته , كان له حلقة في المسجد النبوي يؤخذ عنه العلم , شهد بيعة العقبة مع السبعين وكان أصغرهم .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-26-2016, 07:21 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث الخامس- التوكل على الله .
عَنْ عُمرَ بنِ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " لَوْ أنَّكُمْ تَوَكَّلُونَ على اللهِ حَقَّ تَوَكُّلِهِ لَرَزَقَكُم كَمَا يَرْزُقُ الطَّيْرَ، تَغْدُو خِمَاصًا، وَتَرُوحُ بِطَانًا "
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " مَنْ قَالَ – يَعْنِي إِذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ - بِسْمِ اللَّهِ تَوَكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ , يُقَالُ لَهُ كُفِيتَ وَوُقِيتَ وَتَنَحَّى عَنْهُ الشَّيْطانُ "

معاني الكلمات :

تغدو: تذهب أول النهار
خماصاً: جياعاً

تروح: ترجع آخر النهار
بطاناً: ممتلئة البطون

تنحى: ابتعد

تعريف التوكل : هو إسناد العبد أمره إلى الله وحده لا شريك له في جميع أموره الدينية والدنيوية .

ثمرات التوكل على الله :
- أن الله يكفيك ما يهمك , ويقيك من كل شر
- الطمأنينة وراحة النفس
- جلب الرزق

التقويم:
س1: كيف يحقق التوكل طمأنينة النفس وراحة القلب ؟
ج/ إذ كان أساسه التوكل على الله حق توكله .

س2: من خلال دراستك للحديث فإن معنى تغدو : ( تذهب أول النهار – تذهب آخر النهار– تذهب وسط النهار )

س3: استدل من الحديث على أن فعل الأسباب لا ينافي التوكل على الله ؟
ج/ قوله " لَرَزَقَكُم كَمَا يَرْزُقُ الطَّيْرَ، تَغْدُو خِمَاصًا، وَتَرُوحُ بِطَانًا " أي أن التوكل الصحيح يقتضي فعل الأسباب .

س4: ما الميزة التي تميّز بها الصحابي الجليل أنس بن مالك رضي الله عنه .
ج/ خدم النبي عشر سنوات وصحبه أتم الصحبة ولازمه أكمل الملازمة , كان رضي الله عنه أحسن الناس صلاة .


أسئلة عامة
س1: كيف يمكن الجمع بين الخوف والرجاء ؟
ج/ بأن أرجو رحمة الله فلا أقنط وأخاف عذابه وعقابه فابتعد عن المعاصي .

س2: ماذا يفعل الإنسان إذا وقع في ذنب ؟
ج/ يستغفر الله ويتوب عن الذنب توبة نصوحاً .

س3: اختر الموقف الذي تراه صحيحاً بوضع علامة ( / ) أمامه في كل مما يلي :
1. أرجو رحمة الله وأخاف عقابه ( / )
2. أعمل المعاصي فأرجو رحمة الله ( × )
3. لا أحتقر شيئاً من الطاعات ولا استهين بشيء من المعاصي ( / )
4. عند اقتراب الموت أُغلِّب جانب الخوف من الله عز وجلّ ( × )
5. أعمل الصالحات وأحسن الظن بالله ( / )
6. أتوكل على الله في جميع أموري فهو حسبي ( / )
7. الشيطان يتحيّن الفرص للإضرار بالمسلم وأنا أتحصّن منه بذكر دعاء الخروج من المنزل ( / )
8. رزقي سيأتي دون أن أعمل ( × )

س4: بيّن علاقة التوكل على الله بحسن الظن به سبحانه .
ج/ التوكل على الله يجعل المرء يثق بالله ويحسن ظنه به أنه لن يخيّب أمله ولن يضيّع عمله

س5: هل يعد من وقع في المعاصي واستمر عليها دون توبة محسناً الظن بالله ؟ وضح ذلك.
ج/ لا، لأن حسن الظن بالله إن حمل على العمل الصالح وحثّ عليه فهو صحيح , وإن دعا إلى البطالة والانهماك في المعاصي دون توبة فهو غرور.

س6: ما الآثار المترتبة على حسن الظن بالله ؟
ج/ - راحة في القلب وطمأنينة في النفس
- يزيد في الإيمان وبالتالي زيادة في الأعمال الصالحة
- من أسباب حسن الخاتمة


س7: ما حكم تعليق التمائم والتولة ؟ ولماذا ؟
ج/ محرم , لأنها أمور تنافي التوكل على الله .

س8: بيّن العلاقة بين موضوعات الوحدة .
ج/ جميعها من أعمال القلوب

س9: اختر الإجابة الصحيحة فيما يلي :
أ. إذا وقع إنسان في معصية فإنه : ( يغلب جانب الخوف من الله ، يغلب جانب الرجاء ، يجمع بين الخوف والرجاء )
ب. تغليب جانب الخوف من الله يؤدي إلى : ( حسن الظن بالله ، القنوط من رحمة الله ، الغرور ) .
ج. من حسن الظن بالله : ( الإقبال على الأعمال الصالحة ، الإكثار من المعاصي ، التشديد على النفس ) .
د. إسناد العبد أمره إلى الله وحده لا شريك له في جميع أموره الدينية والدنيوية , تعريف لـ :
( التواكل ، البطالة ، التوكل )
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-26-2016, 07:23 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث السادس- فضل الوضوء والصلاة وما تكفّر من الذنوب .

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " إِذَا تَوَضَّأَ الْعَبْدُ الْمُسْلِمُ أَوْ الْمُؤْمِنُ فَغَسَلَ وَجْهَهُ خَرَجَ مِنْ وَجْهِهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ نَظَرَ إِلَيْهَا بِعَيْنَيْهِ مَعَ الْمَاءِ أَوْ مَعَ آخِرِ قَطْرِ الْمَاءِ فَإِذَا غَسَلَ يَدَيْهِ خَرَجَ مِنْ يَدَيْهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ كَانَ بَطَشَتْهَا يَدَاهُ مَعَ الْمَاءِ أَوْ مَعَ آخِرِ قَطْرِ الْمَاءِ فَإِذَا غَسَلَ رِجْلَيْهِ خَرَجَتْ كُلُّ خَطِيئَةٍ مَشَتْهَا رِجْلَاهُ مَعَ الْمَاءِ أَوْ مَعَ آخِرِ قَطْرِ الْمَاءِ حَتَّى يَخْرُجَ نَقِيًّا مِنَ الذُّنُوبِ "

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " الصَّلاةُ الْخَمْسُ وَالْجُمْعَةُ إِلَى الْجُمْعَةِ كَفَّارَاتٌ لِمَا بَيْنَهُنَّ مَا لَمْ تُغْشَ الْكَبَائِرُ "

معاني الكلمات :
بطشتها : اكتسبتها.

تُغشَ : تُعمل

إضافات هامة :
- شرع الله الوضوء وجعله شرطاً للصلاة , فلا تصح الصلاة بدونه .
- للوضوء فضائل كثيرة منها : 1. أنه سبب لدخول الجنة
2. نور في أعضاء الوضوء يوم القيامة
3. تكفير الذنوب
- كبائر الذنوب تحتاج إلى توبة , ولا تكفرها الصلاة والوضوء
- تعدد الطرق والأعمال التي يكفّر الله بها سيئات عباده دليل على سعة فضل الله وعظيم رحمته وكثرة جوده وكرمه .
التقويم:
س1: على ماذا يدل تكفير الله لذنوب من توضأ وأحسن الوضوء ؟
ج/ دليل على أهمية إسباغ الوضوء عند كل صلاة وذلك يدل أيضاً على سعة فضل الله وعظيم رحمته وكثرة جوده وكرمه .

س2: استنبط وجه الشبه بين الصلاة والوضوء في هذين الحديثين ؟
ج/ جميعها مكفرات للذنوب .

س3: ما الذنوب التي لا يشملها التكفير بالوضوء والصلاة ؟ مع التعليل ؟
ج/ كبائر الذنوب .. لأنها تحتاج إلى توبة واستغفار

س4: كيف تستدل بهذا الحديث على ما يأتي :
- فضل الله على عباده .
ج/ أن جعل لهم طرق عديدة ويسيره في التكفير عن ذنوبهم وزيادة أجرهم .
- تفاوت الذنوب والمعاصي .
ج/ أن بعض الذنوب تكفرها الصلاة والوضوء .. وبعضها لا يحتاج إلا لتوبة واستغفار
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-26-2016, 07:25 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث السابع – فضل صلاة الفجر والعشاء .
عَنْ جُنْدُب بِنْ عَبْدِ الله رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " مَنْ صَلّى صَلاَةَ الصّبْحِ فَهُوَ فِي ذِمّةِ الله "
عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي عَمْرَةَ قَالَ : دَخَلَ عُثْمَانُ بْنُ عَفَّانَ الْمَسْجِدَ بَعْدَ صَلَاةِ الْمَغْرِبِ فَقَعَدَ وَحْدَهُ فَقَعَدْتُ إِلَيْهِ فَقَالَ : يَا ابْنَ أَخِي ، سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ : " مَنْ صَلَّى الْعِشَاءَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا قَامَ نِصْفَ اللَّيْلِ ، وَمَنْ صَلَّى الصُّبْحَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا صَلَّى اللَّيْلَ كُلَّهُ "
معاني الكلمات : الذمة : العهد والأمان
التقويم:
س1: اختر الإجابة الصحيحة فيما يلي :
أ. من صلّى العشاء في جماعة يُكتب له أجر قيام : ( ليله ، نصف ليله ، ليله ونصف ) .
ب. من صلّى الفجر في جماعة يُكتب له أجر قيام : ( ليله ، نصف ليله ، ليله ونصف ) .
ج. تزوج عثمان رضي الله عنه ابنتي النبي : ( رقية وأم كلثوم ، رقية وفاطمة ، فاطمة وأم كلثوم ) .

س2: استنبط فائدة من قول الراوي (دَخَلَ عُثْمَانُ بْنُ عَفَّانَ الْمَسْجِدَ بَعْدَ صَلَاةِ الْمَغْرِبِ فَقَعَدَ وَحْدَهُ ) ..
ج/ فضل انتظار الصلاة والحرص على صلاة الجماعة , واستحباب التزود بالنوافل وقراءة القرآن عند انتظار الصلاة

س3: وضح وجه الشبه بين حديث عثمان رضي الله عنه وحديث : " بَشِّرِ الْمَشَّائِينَ فِي الظُّلَمِ إِلَى الْمَسَاجِدِ ، بِالنُّورِ التَّامِّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ " .
ج/ كلاهما يدلان على فضل صلاة الفجر والعشاء .

س4: من خلال قراءتك لسيرة الصحابي جندب رضي الله عنه , ما الوصايا التي كان يُوصي بها أصحابه ؟
ج/ كان يُوصي أصحابه بتقوى الله , والعناية بالقرآن , ولزوم جماعة المسلمين , وترك القتال في الفتنة .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-26-2016, 07:27 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
المشاركات: 548
افتراضي

الحديث الثامن – فضل التبكير إلى الصلاة.
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " لَوْ يَعْلَمُ النَّاسُ مَا فِي النِّدَاءِ وَالصَّفِّ الأَوَّلِ ثُمَّ لَمْ يَجِدُوا إِلَّا أَنْ يَسْتَهِمُوا عَلَيْهِ لَاسْتَهَمُوا ، وَلَوْ يَعْلَمُونَ مَا فِي التَّهْجِيرِ لاسْتَبَقُوا إِلَيْهِ ، وَلَوْ يَعْلَمُونَ مَا فِي الْعَتَمَةِ وَالصُّبْحِ لأَتَوْهُمَا وَلَوْ حَبْوًا "
معاني المفردات
النداء : الآذان
يستهموا : أي يقترعوا
التهجير : التبكير
العتمة : الظلام " صلاة العشاء"
إضافات هامة :

- للآذان فضائل عظيمة ومنها : 1. المؤذنون أطول أعناقاً يوم القيامة لشرف عملهم
2. أن كل من يسمع صوت المؤذن يشهد له يوم القيامة حتى الشجر والحجر
3. بعد الآذان يُستجاب الدعاء
- للصلاة في الصف الأول فوائدة كثيرة منها : 1. أن خير صفوف الرجال أولها
2. القرب من الإمام
3. عدم انشغال الذهن بمن أمامك
- المحافظة على صلاة العشاء والفجر جماعة في المسجد لها فضائل عظيمة ومنها :
1. من أداهما في وقتهما كُتب له أجر قيام ليله .
2. بشّر النبي المشائين إليها بالنور التام يوم القيامة
التقويم:
س1: ما الفوائد التي تجنيها من تبكيرك للصلاة ؟
ج/ للتبكير إلى الصلاة فوائد عديدة منها :
1. أن المبكر في صلاة ما قد انتظر الصلاة
2. أن الذي ينتظر الصلاة تصلي عليه الملائكة وتدعو له بالمغفرة والرحمة
3. التزود من الخير بفعل النوافل وقراءة القرآن
4. إدراك تكبيرة الإحرام

س2: عدد الأعمال الفاضلة التي دلّ عليها الحديث .
ج/ الآذان , والصلاة في الصف الأول , والتبكير للصلاة , وفضل صلاتي الفجر والعشاء .

س3: اذكر حديثاً آخر يدل على فضل صلاة الفجر .
ج/ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " رَكْعَتَا الْفَجْرِ خَيْرٌ مِنَ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا " , وَفي روايةٍ لِمُسْلِم : ( لَهُمَا أَحَبُّ إِلَيَّ مِنَ الدُّنْيَا جَمِيعاً )

س4: في الحديث دلالة على وجوب صلاة الجماعة , استنبط ذلك من نص الحديث .

ج/ " لأَتَوْهُمَا وَلَوْ حَبْوًا "
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10-01-2016, 04:18 AM
زياد المالكي زياد المالكي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
المشاركات: 2
افتراضي

جمييييل جداا ، يعطيك الف عافية
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-27-2016, 07:54 PM
101 101 غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
المشاركات: 2
افتراضي

جزاك الله خير الجزاء
رد مع اقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:14 AM